الحاخام الأكبر يهدد بالرحيل من إسرائيل في هذه الحالة

هدد الحاخام الشرقي الأكبر لإسرائيل يتسحاق يوسف، يوم السبت، بمغادرة اليهود المتدينين البلاد إذا أجبروا على أداء الخدمة العسكرية.

وقال يوسف إنه إذا ما قامت الدولة على إجبار اليهود المتدينين على الخدمة العسكرية “فإننا سنهاجر من إسرائيل“.

وشدد على أنه “على الحكومة أن تعرف بأن دراسة وصلوات طلاب المعاهد الدينية هي ما تمنح الحماية للجيش”.

وجاءت تصريحات الحاخام الأكبر أثناء درس الدين يوم السبت، وتأتي على خلفية الجدل الدائر في إسرائيل حول قانون تجنيد طلاب المعاهد الدينية للجيش الإسرائيلي والذي تعارضه هذه الأحزاب الدينية المتشددة.

‏وكان وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت قد اشترط أن توافق كل أحزاب الائتلاف على قانون التجنيد بمن فيهم بيني غانتس.

وفي مطلع مارس الجاري، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن حكومته ستجد سبيلا إلى إنهاء إعفاء اليهود المتشددين من أداء الخدمة العسكرية.

وأشار نتنياهو في مؤتمر صحفي إلى أنه: “سنحدد أهدافا لتجنيد اليهود المتشددين (الحريديم) في الجيش الإسرائيلي وفي الخدمات المدنية الوطنية. سنحدد أيضا وسائل لتنفيذ هذه الأهداف”.

وأبطلت المحكمة العليا في إسرائيل في 2018 قانونا لإعفاء الذكور المتشددين من التجنيد، مشيرة إلى أن الحاجة تستدعي مشاركة المجتمع الإسرائيلي كله في تحمل عبء الخدمة العسكرية.

وفشل الكنيست الإسرائيلي في التوصل إلى ترتيب جديد، وينتهي في مارس سريان أمر أصدرته الحكومة بتعليق التجنيد الإلزامي للمتشددين.

وساعدت الأحزاب المتشددة مع الأحزاب المنتمية إلى اليمين المتطرف نتنياهو في الفوز بأغلبية برلمانية طفيفة، لكن هذه الأحزاب جعلت في الحكومات السابقة الإعفاء من التجنيد شرطا للبقاء في الائتلاف.

ظهرت في الأصل على www.skynewsarabia.com

Leave a Comment