أدعية العشر الأواخر من رمضان.. تحروا ليلة القدر – أخبار مصر

أدعية العشر الأواخر من رمضان، من الأدعية التي يحرص المسلم عليها في الثلث الأخير من شهر رمضان، لتحري المسلم ليلة القدر، لما لها مكانة وفضل عظيم فقال الله عز وتعالى في كتابه الكريم «إِنَّآ أَنزَلۡنَٰهُ فِي لَيۡلَةِ ٱلۡقَدۡرِ * وَمَآ أَدۡرَىٰكَ مَا لَيۡلَةُ ٱلۡقَدۡرِ * لَيۡلَةُ ٱلۡقَدۡرِ خَيۡرٞ مِّنۡ أَلۡفِ شَهۡرٖ * تَنَزَّلُ ٱلۡمَلَٰٓئِكَةُ وَٱلرُّوحُ فِيهَا بِإِذۡنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمۡرٖ * سَلَٰمٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطۡلَعِ ٱلۡفَجۡرِ».

أدعية العشر الأواخر من رمضان

وفيما يخص أدعية العشر الأواخر من رمضان، فيمكن للمسلم أن يدعو ربه بما يشاء، ومن بين هذه الأدعية، بحسب ما نشرته دار الإفتاء المصرية:

ـ اللهم أغفر لنا ذنوبنا كلها، دقها وجلها، سرها وعلانيتها، أولها وآخرها، ما علمنا منها وما لم نعلم.

ـ اللهم إنا نسألك حسن الصيام، وحسن الختام، ولا تجعلنا من الخاسرين في رمضان.

ـ اللهم اجعلنا ممن تدركهم الرحمة ثم المغفرة ثم العتق من النار.

ـ اللهم اجعل هذه الليالي تحمل لنا من الجبر فوق ما نأمله ومن الخير، فوق ما نرجوه ولا تجعلني أنظر للغد بضيق، ولكن أن أبصره بسعة رحمتك وجميل تدبيرك.

ـ اللهم آمين لكل دعاء فاض أو كتم، ولكل أمنية علقت وانتظرت، اللهم استجب لنا واجعلنا نبكي فرحا لحدوثها.

ـ اللهم ان كانت هذه ليلة القدر فاقسم لي فيها خير ما قسمت، واختم لي في قضائك خير ما ختمت، واختم لي بالسعادة فيما ختمت، اللهم افتح لي في هذه الليلة باب كل خير فتحته لأحد من خلقك.

ـ اللهم إنا نسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن تغفر لنا ذنوبنا، وأن تكفر عنا سيئاتنا، وأن تتولى أمرنا وأن تختم بالباقيات الصالحات أعمالنا، يا مفرج الكروب فرج كربنا، واغفر ذنبنا واستر عيبنا وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.

ـ يا رب إن كانت هذه ليلة القدر فأرفع أسمائنا في صحائف العتقاء من النار، اللهم نستودعك أدعية فاضت بها قلوبنا فإستجبها يا رب.

أدعية العشر الأواخر من رمضان قصيرة

وفي سياق الحديث عن  أدعية العشر الأواخر من رمضان، أشارت دا الإفتاء إلى أن الله تعالى أخفى ليلة القدر ليجتهد الصائم في طلبها في العشر الأواخر من رمضان، أملًا في أن توافقه هذه الليلة؛ فينال من الثواب والمغفرة الخير الجزيل، ويمكن أن يردد العبد أدعية العشر الأواخر بالصيغ التالية:

ـ يا رب حلمي الذي كبر معي، حلمي الذي استبشرته، حتى أصبح مني أجعله واقعاً أمام عيني، يا رب اللهم أرزقني فرحة لا تسعها الدنيا ومن عليها وعوضني بما هو خيرا لي، وارزقني حظاً تدمع عيناي فرحاً به.

ـ اللهم افتح لي أبواب رحمتك وعافني وأعف عني، اللهم رضاك وجنتك وحسن الختام، رب لا تتوفني إلا وأنت راض عني، رب شرح صدري ويسر أمري، وأغفر ذنبي، وأستر عيبي، وحقق لي أمنياتي من غير شر، اللهم إن كانت هذه ليلة القدر فبدل أقداري لأحسنها، واكفني كل شر، واكتبلي فيها كل خير.

ـ يا رب لا وخزة في القلب ولا شوكة في الدرب واجعلني خفيف على الحياة وقلوب الناس وأعوذ بك ربي من شر التحسر على أشياء رحلت ولن تعود، اللهم إني أعوذ بك من عور لا يشكى ولا يزول ثقله، اللهم أجبر قلبي وخاطري فليس لي سواك، اللهم اني أسألك الرزق العظيم الذي لا ينتهي.

ـ اللهم بلغنا ليلية القدر ولا تحرمنا نورها وبركتها وأجرها، واجعلنا فيها من عتقائك من النار، واجعلنا ممن تتغير أقدراهم للأفضل، ولا تحجب دعائنا بذنوبنا.

ـ اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا.

ـ اللهم إ، كنا مقصرين في الدعاء للأموات فأنت الكريم الذي لا تنسى، هب لهم نعيماً ورضواناً وسروراً، رب لا تحرم أمواتنا من مغفرتك وعفوك يا أرحم الراحمين.

ـ وكلتك أمري وحيرتي، وكلتك الأبواب المغلقة التي مفاتيحها بين يديك، والأمور الصعبة التي تيسيرها هين عليك، وكلتك الطرق التي لا أعلم نهايتها والمسافات التي لا أعلم حجمها، وكلتك سعادتي فلا تجعل هماً يشقيني ولا خوفاً يرهقني واستودعك حياتي فإنك خير المستودعين.

ـ اللهم ارزقني فضل ليلة القدر وفضل قيام ليلية القدر، اللهم سهل أموري من العسر إلى اليسر، اللهم أغفر لي ذنبي، وتجاوز عن سيئاتي وارزقني من خير الدنيا ونعيم الآخرة.

أدعية العشر الأواخر من رمضان مكتوبة طويلة

 ـ اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ خيرَ المَسألةِ، وخيرَ الدُّعاءِ، وخيرَ النَّجاحِ، وخيرَ العملِ، وخيرَ الثَّوابِ، وخيرَ الحياةِ، وخيرَ المَماتِ، وثبِّتْني وثَقِّلْ مَوازيني، وحَقِّقْ إيماني، وارفَعْ دَرجاتي، وتَقبَّلْ صلاتي، واغفِرْ خطيئتي، وأَسألُكَ الدَّرجاتِ العُلى مِنَ الجنَّةِ، اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ فَواتِحَ الخيرِ وخواتِمَه، وجوامِعَه، وأوَّلَهُ، وظاهِرَهُ وباطِنَهُ، والدَّرجاتِ العُلى مِنَ الجنَّةِ، آمينَ، اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ خيرَ ما آتِي، وخيرَ ما أَفعلُ، وخيرَ ما أَعملُ، وخيرَ ما بَطَنَ، وخيرَ ما ظَهَرَ، والدَّرجاتِ العُلى مِنَ الجنَّةِ، آمينَ، اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ أنْ تَرفَعَ ذِكْري، وتَضعَ وِزْري، وتُصلِحَ أَمْري، وتُطهِّرَ قلبي، وتُحصِّنَ فَرْجي، وتُنوِّرَ لي قلبي، وتَغفِرَ لي ذَنبي، وأَسألُكَ الدَّرجاتِ العُلى مِنَ الجنَّةِ، آمينَ، اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ أنْ تُبارِكَ لي في نَفسي، وفي سَمْعي، وفي بَصَري، وفي رُوحي، وفي خَلْقي، وفي خُلُقي، وفي أَهلي، وفي مَحْيايَ، وفي مَماتي، وفي عَمَلي، وتَقبَّلْ حَسناتي، وأَسألُكَ الدَّرجاتِ العُلى مِنَ الجنَّةِ.

ـ اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ الطَّيِّباتِ، وتَركَ الْمُنكراتِ وحُبَّ المساكينِ، وأنْ تَتوبَ عَلَيَّ، وتَغفِرَ لي، وتَرْحمَني، وإذا أَردْتَ فِتنةً في قومٍ فتَوفَّني غيرَ مفتونٍ، فقالَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: تَعلَّموهنَّ؛ فوالَّذي نَفسي بيدِه إنَّهنَّ الحقُّ.

ـ اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ مِنَ الخيرِ كُلِّهِ عاجِلِه وآجِلِه، ما عَلِمتُ منه، وما لمْ أَعلَمْ، وأَعوذُ بكَ مِنَ الشَّرِّ كُلِّه عاجِلِه وآجِلِه، ما عَلِمتُ منه، وما لمْ أَعلمُ، وأَسألُكَ الجنَّةَ، وما قَرَّبَ إليها مِن قَولٍ أوْ عَملٍ، وأَعوذُ بكَ مِنَ النَّارِ، وما قرَّبَ إليها مِن قولٍ أوْ عَملٍ، وأَسألُكَ خيرَ ما سَأَلَكَ عبدُكَ ورسولُكَ مُحمَّدٌ، وأَعوذُ بكَ مِن شرِّ ما استعاذَكَ منه عبدُكَ ورسولُكَ مُحمَّدٌ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، وأَسألُكَ ما قَضيتَ لي مِنْ أمرٍ أنْ تَجعلَ عاقبتَهُ رُشدًا.

ـ اللَّهُمَّ إنِّي أعوذُ بكَ منَ الشَّيطانِ الرَّجيمِ، ونَفخِه، وهَمزِه، ونَفثِه قالَ: فهَمزُهُ: المَوتةُ، ونَفثُه: الشِّعرُ، ونَفخُه: الكِبرياءُ.

ظهرت في الأصل على www.elwatannews.com

Leave a Comment